غاية الحدود

الحدود موقع عربي إخباري ساخر، يؤمن فريقه بأهمية دور الإعلام المستقل في تشكيل مجتمع صحي وفاعل، يكون أفراده قادرين على ممارسة نقاش حر وبنّاء في مناخ ديمقراطي، يتمكنون خلاله من التعامل مع الأسئلة الأساسية المتعلقة بالهوية والحقوق والحريات، وكيفية ارتباطهم مع العالم.

نوظّف في الحدود منصتنا الصحفية الإبداعية لتسليط الضوء على ما يدور حول القارئ العربي من أكاذيب ودعاية مضللة وبروباغاندا، إضافة لتقديم المعلومة للقارئ حول أهم القضايا السياسية والاقتصادية والهموم المجتمعية باستخدام قالب ساخر.

فريق الحدود

تضم الحدود فريقاً متعدد المواهب من عدة جنسيات وخلفيات منتشرين في أكثر من بلد في المنطقة والعالم، جميعنا نؤمن بقدرتنا على المساعدة في تعزيز القيم الأساسية مثل حرية التعبير والتفكير النقدي وإحداث التغيير الديمقراطي.

يضم فريقنا مجموعة من الزميلات والزملاء الموهوبين والرائعين فعلاً، ولكنه يتسع دائماً للمزيد مع كل فصل في رحلة نمو الشبكة.

قيمنا

إنتاج محتوى بأعلى المعايير التي وضعتها الحدود لنفسها من حيث الأصالة والمهنية وإحداث التأثير.

نسعى أن نضيف للقارئ قيمة في كل ما يقرأه.

بينما نعمل على نقد العالم من حولنا، فإننا نخضع أنفسنا لهذا النقد أيضاً باستمرار.

التعلم المستمر من أخطائنا عبر تحليل نتائجنا والاستماع إلى القراء.

يجب أن يأتي كل ما ننتجه من فريقنا بناءً على العملية الإبداعية اليومية.

نسعى دوماً لإدخال أشخاص من خلفيات وجنسيات وميول سياسية مختلفة، الأمر الذي يجعل فريقنا أمتن ويساعدنا بتغطية القضايا من مختلف الوجهات وبشكل أدق.

نسعى دوماً لإدخال أشخاص من خلفيات وجنسيات وميول سياسية مختلفة، الأمر الذي يجعل فريقنا أمتن ويساعدنا بتغطية القضايا من مختلف الوجهات وبشكل أدق.